وكالة الامن القومي الامريكي تتعقب كل المراسلات في العراق

وكالة الامن القومي الامريكي تتعقب كل الاتصالات الهاتفية واماكنها و الرسائل الهاتفية  والايملات   في العراق بالذات من قبل عام 2005 وهذا لم يأتِ بتسريب من  ادوارد سنودن شخصياً  وانما من  الشخص الثاني في وكالة تجسس  .

وقد كشف نائب  مدير سابق في وكالة الامن القومي ويدعى John Inglis في مقابلة مع صحيفة لوس انجلوس تايمز هذه الامكانيات والذي اكد ان الوكالة قادرة على اعتراض نصف الاشارات  من رسائل واتصالات وغيرها  في العراق والتي تتعلق بالاشخاص المستهدفين  . وتعتبر هذه المرة الاولى التي يُعترف بها بهذه الامكانيات للوكالة الامريكية .

 وفي مقابلة في الواشنطن بوست  مع  Gen. Keith Alexander المدير  اللاحق للوكالة عبر عن تطلعاته بانه  في عام 2005 سيُحصل على كل شيء في العراق من رسائل واتصالات وايميلات التي يمكن ان تًفرز بالكمبيوترات الخاصة بالوكالة  .

وقد اثار  ذكر اسم العراق في الواشنطن بوست استياء الوكالة وطالبت من الصحيفة منع ذكر اسم الدولة والتي تخضع للبرنامج الرقابي خشية ان يؤثر على عمل الوكالة وعلى تسجيل الاتصالات في العراق  وبقية المراسلات  .

تسريبات الشرق الاوسط

 

Leave a Reply